Social Share Toolbar
يواجه أكثر من 3500 مطعم ومقهى بمدينة جدة الساحلية في غرب السعودية شبح الإغلاق والإفلاس بعد قرار السلطات منع تدخين الشيشة بشكل نهائي.

ويقول مستثمرون ان نسبة كبيرة من مدخول المطاعم والمقاهي في هذه المدينة تعتمد على تدخين الشيشة بمختلف أنواعها، مشيرين الى خسائر قد تكون بقيمة 800 مليون دولار جراء هذا القرار.

وقد أرسلت بلدية جدة رسائل الى المطاعم والمقاهي تنذرهم بالتوقف عن تقديم الشيشة بتاتا اعتبارا من الاسبوع الماضي، وذلك تطبيقا لقرار وزارة الداخلية بمنع التدخين في الاماكن العامة. ويوضح درويش الخضراء نائب رئيس لجنة الضيافة في غرفة تجارة جدة لوكالة فرانس برس ان «القرار نزل كالصاعقة على المستثمرين في هذا المجال (…) تم إبلاغنا بقرار المنع من البلدية، رغم ان مطاعمنا لديها تراخيص من البلدية نفسها». ويقول «هناك أكثر من 3500 مطعم ومقهى في جدة تمثل 80% من المطاعم تسمح بالشيشة والكثير منها يقدم المعسل، بناء على الرخص التي أعطيت لهم والتزامهم بالمساحات المطلوبة بأن تكون اكثر من 300 متر مربع، وتركيب شفاطات هوائية، وإنشاء فواصل بين المدخنين».

ويحذر من ان «الكثيرين رتبوا قروضا مصرفية وبعضهم استأجر محلات بملايين الريالات وبعقود لخمس سنوات وعشر سنوات وتحملوا مصاريف بملايين الريالات كذلك، وفتحوا المحلات على أساس تدخين المعسل والشيشة».

ويضيف نائب رئيس لجنة الضيافة «لا شك هناك خسائر كبيرة منتظرة والكثير منهم سيكون مصيره السجون قريبا لارتباطهم بتسديد قروض مصرفية، فلا يستطيعون التسديد أو دفع الايجار».

أرسل الموضوع لصديقك:

send