Social Share Toolbar
اكد نواب في مجلس الامة في جلسة المجلس العادية التكميلية اليوم ضرورة تعاون السلطتين التنفيذية والتشريعية والمشاركة الفاعلة للحكومة مع المجلس في لجانه وجلساته بما يحقق مصالح الوطن والمواطنين.وطالبوا خلال مناقشتهم النطق السامي والخطاب الاميري الحكومة بسرعة تقديم برنامج عملها وخطتها السنوية حتى يستطيع مجلس الامة اقرارها وتصبح على ارض الواقع من اجل توفير افضل خدمة للوطن والمواطنين.

واشار نواب اخرون الى اهمية الاهتمام بالشباب الكويتي والالتفات الى مطالبهم تنفيذا لتوجيهات سمو امير البلاد وانشاء نواد ومراكز ومعاهد وجمعيات لهم لتوجيه طاقاتهم وصقلهم بما يصب في مصلحة البلاد.

وشددوا على ضرورة تطبيق الحكومة للقانون بشكل حازم وسليم ومحاربة الفساد والواسطة في جميع مؤسسات الحكومة وعدم التمييز بين المواطنين لاي سبب حتى لا يشعر المواطن بخيبة الامل والاحباط مشيدين بالخطاب الاميري الذي وضع النقاط على الحروف آملين من أصحاب القرار تطبيق ما جاء فيه على ارض الواقع لايصال سفينة الكويت الى بر الامان.

وفيما يتعلق بالتوظيف وقضية البطالة اعرب النواب عن املهم ان يكون هناك مسطرة واحدة في التعامل مع الجميع وفقا للكفاءة وليس عن طريق الواسطة والمحسوبية اضافة الى عدم التمييز بين المواطين في المناصب القيادية.

وشددوا على ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية كممارسة وليست شعارا فقط داعين الحكومة الى تكريس هذا المبدأ الذي ينشده جميع ابناء الشعب الكويتي.

وعن القضية الاسكانية دعا مجموعة من النواب الحكومة الى تقليص فترة انتظار المواطنين الطويلة لتوفير السكن لهم مشيرين الى اهمية تحرير الاراضي للمساهمة في سرعة توفير الرعاية السكنية للمواطنين.

وفي الجانب التعليمي أكد النواب اهمية تطوير وتحديث المناهج الدراسية وادخال التكنولوجيا في العملية التعليمية ما يساهم في التخفيف من ظاهرة الدروس الخصوصية التي انهكت كاهل الاسر الكويتية.

أرسل الموضوع لصديقك:

send